أخبار
الرئيسية / الأخبار / أخبار الاتحاد / الجمعية العمومية للاتحاد العربي للقضاة تعلن انتهاء المرحلة التأسيسية وتنتخب مكتباً جديداً لرئاسة الجمعية العمومية وتجدد الثقة بأجهزة الاتحاد لولاية اعتيادية جديدة

الجمعية العمومية للاتحاد العربي للقضاة تعلن انتهاء المرحلة التأسيسية وتنتخب مكتباً جديداً لرئاسة الجمعية العمومية وتجدد الثقة بأجهزة الاتحاد لولاية اعتيادية جديدة

تونس – 21 ديسمبر 2019

انعقدت الجمعية العمومية للاتحاد العربي للقضاة في نُزل (الديبلوماسي) بتونس بتاريخ 21 ديسمبر 2019 بحضور اثني عشرة هيكلاً قضائياً من أصل أربعة عشرة هيكلاً قضائياً، سواء بالحضور المباشر أو بالإنابة المقررة بمقتضى المادة 21 من النظام الأساسي للاتحاد، وقد تقرر اختيار مقرر للجلسة وهو الزميل أبشر دلدوم من السودان، وبعد أن تمّ التثبت من صحة النصاب القانوني لانعقاد الجمعية العمومية من طرف رئيسها السابق سنداً لأحكام المادة 19 من النظام الأساسي للاتحاد، وبحضور ما يزيد عن أغلبية ثلثي أعضاء الجمعية العمومية، سواء بالحضور المباشر أو بالإنابة المقررة بمقتضى المادة 21 من النظام، باشرت الجمعية العمومية أشغالها، وقد تقرر في الاجتماع المذكور انتخاب مكتب جديد لرئاسة الجمعية العمومية تطبيقاً لأحكام المادة (16) فقرة (ب) من النظام الأساسي للاتحاد المتعلقة باختيار رئيس للجمعية العمومية ونائب ومقرر في أول اجتماع لها، حيث انتخبت الجمعية العمومية للاتحاد بإجماع الحاضرين الممثلين لتسعة هياكل قضائية رئيساً جديداً للجمعية العمومية، وهي القاضية سيدة القارشي من تونس، ونائب لها، وهو القاضي فيصل مكي من لبنان، ومقرر للجمعية وهو وكيل النيابة أحمد سليمان من السودان، كما تمّ انتخاب الزميل أحمد الحلا من السودان عضواً في مجلس الإدارة بدلاً من شاغر الزميل أسامة الكيلاني من فلسطين.

كما تّم تشكيل لجنة خبراء لتقديم المشورة الفنية لمجلس الإدارة تكونت من الزميل الفاضل غالب الغريباوي من العراق، ورئيس النيابة أشرف مشعل من فلسطين، ووكيل أبشر دلدوم من السودان، نحو توسيع هذه اللجنة لتشمل خبراء آخرين من كافة الدول المؤسسة والمنضمة للاتحاد.

كما أقرت الجمعية العمومية اعتماد (عضوية مُساندة) للقضاة الأفراد من الدول التي لا تتوفر على هياكل قضائية تمثلهم في الاتحاد، وذلك لتمكينهم من الالتحاق بأنشطة الاتحاد المختلفة، والاستفادة من خبراتهم القضائية في مساندة أنشطة الاتحاد ومواقفه في تعزيز استقلال القضاء العربي، وتشجيع القضاة في الدول التي لا تتوفر على هياكل من أجل  تأسيس هياكل وطنية في بلدانهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *